فيصل لعيبي أستاذ رسم الاجابات التي لا أسئلة لها

نبذة عن الفنان

فيصل لعيبي فنان تشكيلي يمارس فن الرسم منذ ما يقرب خمسة عقود. حقق شهرة واسعة داخل العراق وخارجه. عُرف بتمرده على القوالب الفنية الجامدة وبحبه للتناقضات. يتميز باستخدام أجواء المناخات العراقية بتقنيات عالية. ولد الفنان فيصل لعيبي صاحي في البصرة عام 1945 وتحديداً في حي بريهة الشعبي. أمضى سنوات الطفولة في الحي المذكور وسط عائلة بصرية منفتحة على الثقافة والفنون.

تقولُ الناقدةُ الالمانيةُ غابريلا شبريغات "من النظرةِ الاولى، يسودُ اللوحاتِ الكبيرة لفيصل لعيبي شيءٌ واحدٌ... الوضوح.
المواضيعُ التي تلتقِطُها العينُ العابرةُ جليّة:
رجلٌ بكاملِ ملابسِهِ، امرأةٌ مطرقة، نرجيلةٌ، إناءٌ خزْفي مليءٌ بالفاكهة، اشارةٌ الى يومٍ عربي.
لقد استوقفَني ذلك الصمتُ الخاصُ الذي تفرقُ فيهِ لوحةً هذا العراقي الذي يبدو وكأنَّهُ خرجَ من لوحةٍ مسماريةٍ قديمة.

فيصل لعيبي: الاوروبي يدرك الفرق بين رسومي والشائع في مجتمعي

لفيصل رحلةٌ أكاديميةٌ ابتدأتْ من بغداد وانتهتْ في لندن بعدَ ان روما وباريس.
هذه التجرُبةُ الطويلةُ جعلت من فيصل استاذاً بالمعنى الحرّ في للكلمة .. استاذاً يمتلكُ ادواتَهُ ويطوِّعُها كما يشاء.

فيصل لعيبي: انا ناقد اقدر اقول لذاتي شديد.

فائضُ القدرةِ لدى فيصل لعيبي دفعَهُ لتعددِ الاساليبِ ومنها الرسمُ الكاريكاتوري للشخصيات.

ما يُلفتُ في لوحاتِهِ ، الشبهُ بينَهُ وبينَ شخوصِها، وهو نفسُ الشبهُ مع وجوهِ السومريينَ الذين اقاموا حضارتَهم المدهشة ليس بعيد عن بيتٍ ولدَ فيهِ فيصل لعيبي.

فيصل لعيبي: انا دايماً اشوف نفسي في المرآة ، يمكن اعتقد نفسي حلو

Add new comment